Skip to main content

لقاحات كوفيد: كسر الآراء الخاطئة/ الأوهام عن لقاحات كوفيد في ثلاث دقائق:-

الحقيقة: ان جميع اللقاحات اكملت واجتازت التجارب والفحوصات السريرية وتعتبر أمينة. ولكن مراقبة سلامة هذه اللقاحات مستمرة, وهذا مايحدث بصورة اعتيادية مع اللقاحات الجديدة. بعض الإدعاءات من خلال الإنترنت يستخدمون تواريخ انتهاء الدراسات (2023 بالنسبة للقاح فايزر), ولكنهم يفشلون في إعطاء ذلك في المحتوى المناسب.

الحقيقة: ان هذا ادعاء موهوم /سوء فهم حول كيفية عمل لقاحات فايزر ومودرنا, والتي تستخدم تقنية جديدة تسمى ام ار ان اي.  إذ بينما يحمل اللقاح جزء صغير من التوجيهات الوراثية عن فايروس كورونا (وليس كل الفايروس), كي يساعد الجسم ان يتعلم محاربة هذا الفايروس, فإن هذه التوجيهات المنقولة لا يمكنهم ان يمتزجوا مع مكونات دي ان اي الخاصة بك, ويتم تدميرها بواسطة جسمك بسرعة بعد استخدامها.

الحقيقة: هذا غير صحيح لأن اللقاح لا يحتوي على صيغة نشطة من الفايروس, وان اية اعراض جانبية مؤقتة قد تنتابك (وليس كل الناس تنتابهم اعراض جانبية) هي فقط عبارة عن استجابة طبيعية من نظام المناعة لديك, كرد فعل من الجسم وكأنه يحارب فايروس حقيقي.

الحقيقة: لا يوجد لقاح يعطي حماية 100%. ولكن وبعد جرعتين فإن  اللقاحات الحالية تعطي حماية جيدة جدا ضد مرض كوفيد بشكل عام. وانها فعالة بشكل عالي ( 96% بالنسبة للقاح فايزر و92% لقاح اوكسفورد استرا زنيكا) ضد الدخول للمستشفى للعلاج من متغيرات دلتا. وتذكر انه حتى الناس الأصحاء يمكن ان يصابوا  بحالة صعبة من مرض كوفيد, فإذن لم تجازف بمعرفة الحقيقة خلال الطريق الصعب إذا لديك الطريق السهل؟

وايضا, حتى ان بعض الناس اللذين لديهم اعراض بسيطة يمكن ان تتطور حالتهم الى مرض كوفيد طويل الأمد, وحيث الشعور بالإرهاق, وقصر النفس واوجاع العضلات وصعوبة التركيز تستمر بفترة طويلة بعد الإصابة الأولية.

الحقيقة:  لا يوجد اي دليل يدعم هذا الإدعاء, ولا توجد ايه آلية والتي بواسطتها يمكن للقاح ان يؤذي او يضر بخصوبة المرأة. إذ ان مثل هذه الأوهام والآراء الخاطئة تم نشرها عبر الإنترنت كانت تظن ان بروتين سبايك  في فايروس كورونا, والذي تم مهاجمته من قبل الاجساد المضادة المنتجة من قبل شخص تم تلقيحه, هو بروتين مشابه الى بروتين موجود في المشيمة, ولكن هذا غير صحيح. ان هذه البروتينات لا تتشابه بشكل كافي لدرجة يمكن ان تسبب اي قلق.

الحقيقة: ان هذا الوهم والرأي الخاطئ قد نال الكثير من الإعلان والترويج, ولكنه من الطبيعي ان عدوى كوفيد وان الفترة الطويلة بالإصابة بكوفيد واللذان يرتبطان او لهما صلة مع ضعف الإنتصاب لدى الرجال. ولم تتوفر اية تقارير حول الضعف الجنسي لها صلة باللقاحات, وان التلقيح ينصح به كحماية ضد هذه الأعراض الجانبية لعدوى كوفيد.

Share this page
Find us on